"مواصفات" : دول الخليج تتجه لوضع أنظمة موحدة للقياس والمعايرة تتوافق مع أرقى المعايير الدولية.

دبي في 27 أبريل / وام / أكدت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس "مواصفات" أن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية تتجه لوضع أنظمة موحدة للقياس والمعايرة تتوافق مع أرقى المعايير الدولية للحصول على الاعتراف الدولي بنتائج القياس وخدمات المعايرة مما يساهم في إزالة العوائق أمام حركة التجارة ويساهم في تعزيز الاقتصادات الوطنية لدول المجلس.

جاء ذلك في بيان صحفي أصدرته الهيئة اليوم في ختام اجتماعات التجمع الخليجي للمترولوجيا و اللجنة التوجيهية للمترولوجيا التي الذي استضافتها الهيئة في دبي على مدى يومين وضمت مدراء المقاييس ومدراء معاهد القياس الوطنية في دول مجلس التعاون بمشاركة ممثلين من هذه الجهات من السعودية وقطر والكويت وعمان والبحرين بالإضافة الى دولة الامارات.

وقالت المهندسة امينه زينل مدير ادارة المقاييس في هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس أنه تم خلال الاجتماعات مناقشة عدة موضوعات في إطار التعاون الخليجي المشترك من بينها بحث آليات تطوير قدرات امكانيات القياس الوطنية في دول مجلس التعاون من خلال تنظيم برامج مقارنات بينية في مجالات القياس المختلفة .

واشاد المجتمعون بالإنجاز الذي تحقق بحصول التجمع على الاعتراف الدولي كمنظمه اقليمية عاملة في المترولوجيا من قبل المكتب الدولي للاوزان والمقاييس رغم الفترة القصيرة لتأسيس التجمع مقارنة مع التجمعات الاقليمية العالمية الاخرى وأوضحت المهندسة امينه زينل أن الامارات تتولى حاليا رئاسة وأمانة معظم اللجان الفنية التابعة للتجمع الخليجي للمترولوجيا نظرا لما تتمتع به الدولة من امكانيات وكفاءات بشريه وفنية متميزة ولما تمتلكه الدولة من مختبرات معايره تضاهي افضل المختبرات العالمية في مجالات القياس والمعايرة.

واكدت أن انضمام الدولة إلى اتفاقية المتر الدولية واتفاقية الاعتراف المتبادل بنتائج القياس والمعايرة سيساهم في ترسيخ مكانة الدولة في القطاعات الاقتصادية والتجارة العالمية .

وأوضحت أنه تم خلال اجتماعات التجمع الخليجي للمترولوجيا في دبي مناقشة عدة أمور تتعلق بقطاع المترولوجيا واخر مستجدات انشطة التجمع واللجان الفنية المترولوجية ونتائج برامج المقارنات البينية التي تم الانتهاء منها في مجالات الكتلة والضغط حيث تم تقديم عروض للدول الاعضاء حول تطورات انشطة المترولوجيا الوطنية ومناقشة مقترح معهد الامارات للمترولوجيا بخصوص تطوير الإمكانات الفنية المترولوجية للدول الأعضاء وجرى مناقشة تحديث الموقع الإلكتروني الخاص بالتجمع ومتابعة برامج المقارنات البينية وتم كذلك مناقشة مذكرات التفاهم الموقعة مع عدد من معاهد المترولوجيا بعدد من الدول .

وأضافت أنه تم خلال اجتماع اللجنة التوجيهية للمترولوجيا بدبي مناقشة عدة موضوعات تتعلق بأنشطة اللجنة منها مذكرة أمانة اللجنة بشأن تفعيل الادلة المترولوجية و موقف الدول من تفعيل نظام /قانون/ القياس الموحد للدول الاعضاء في هيئة التقييس ومذكرة أمانة اللجنة بشأن انتخاب رئيس التجمع الخليجي للمترولوجيا للفترة الأول من نوفمبر 2016 حتى الأول من نوفمبر 2019.

كيف كانت تجربتك ؟

تقييم المحتوى

التعليقات 0 التعليقات

(سوف يتم الرد خلال 2 يوم عمل بحد أقصى)